ما هو حكم لبس الباروكة للمرأة؟

حكم لبس الباروكة يجتمع اسم الباروكة مع مصطلح وصل الشعر.  والوصل هو إضافة جزء إلى الشعر من مما يشابه.  ولكن البعض يرى أن الباروكة هي زينة تتنزين بها السيدات اللاتي تعاني من تساقط الشعر. أو التي تعاني من حالات الصلع الشديدة.  وبهذه الطريقة اتفق البعض على أنها تجوز في تلك الحالات السابقة. ولكن العديد من الفقهاء ورجال الدين وضحوا حرمة وجواز ارتداء الباروكة.  ولذلك لأنها تعد واحدة من مصطلحات الوصل والوصل في الدين من إحدى الأمور التي حرمها الله.  وذلك لأن المولى عز وجل جعل لكل إنسان صورة جميلة لا تحتاج إلى وصل كي تتزين به.

ما هي الباروكة؟

الباروكة هي زينة تتنزين بها النساء في بعض المناسبات.  وتعد شعر صناعي يتشابه مع الشعر الطبيعي للمرأة وهي زينة يتم وضعها فوق الرأس.  و يستخدمها العديد في مجالات متعددة كالتمثيل والعروض المسرحية وغيرها. وأيضا تستخدمها النساء في التزين بالمناسبات الهامة والخاصة.

تعرف على: حكم الافرازات البنية والصيام

حكم لبس الباروكة

بعد تعريف الباروكة والتي يتضح منها أنها من إحدى أمور الوصل الذي يتم بها وصل الشعر بالشعر المستعار. أو المصنع وهو ذاته الذي حدده الشرع وأمر بالنهي عن وصل الشعر ونهي عن كافة الأمور التي تتعلق بالوصل.  ولكن لم يتفق الفقهاء على حكم لبس الباروكة هل هو جائز أم لا. ولكن يقترن ارتداء الباروكة بحكم الوصل في الشرع.  وبينت الدراسات الإسلامية والمصطلحات التوافق بين حكم الوصل وارتداء الباروكة.  ولذلك يعد الباروكة من الأمور المحرمة التي حرمها الله عز وجل.  وذلك لأن المولى عز وجل جعل لكل إنسان صورة جميلة لا تحتاج إلى وصل كي تتزين به.

الأحاديث التي تدل على ذلك

وضحت الأحاديث النبوية الشريفة عن الوصل وعن الأمور التي تتشابه مع حكم لبس الباروكة والزينة التي تقترن بالوصل وضحت الحديث الشريف الذي رواه ابو هريرة عن الرسول صلى الله عليه وسلم ” لعن الله الواصلة والمستوصلة والواشمة والمستوشمة”.

وفي حديث آخر عن أسماء بنت أبي بكر قالت جاءت امرأة للرسول وقالت : يا رسول الله إن ابنتي إصابتها الحصبة، فأمرق شعرها، وإني زوجتها، أفأصل فيه؟ رد رسول الله وقال ” لعن الله الواصلة والمستوصلة” .

المصدر

زر الذهاب إلى الأعلى