حكم المشاركة في أعياد النصارى

حكم المشاركة في أعياد النصارى، يتسائل العديد من الناس عن حكم الدين الإسلامي مشاركة المسلمين في أعياد النصارى، لذلك يسألون العلماء ورجال الدين وأهل العلم عن هذا الموضوع، وتقوم دار الإفتاء وشيخ الأزهر بالإجابة علي هذا، وكما عملنا الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم أن عيسى عليه السلام هو نبي الله وابن السيدة مريم العذراء عليها السلام، ونحن نؤمن به و بالإنجيل وأنه كتاب منزل من عند الله على رسوله ونبيه عيسى عليه السلام، كما  نؤمن بكل الأنبياء والمرسلين، وبكل الكتب التي أنزلت من عند الله عز وجل على رسله، ويقوم النصارى بالاحتفال بمولد عيسى عليه السلام ويطلقون علية عيد الميلاد المجيد، كما يحتفل المسلمين بمولد الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم.

حكم المشاركة في أعياد النصارى

حكم المشاركة في أعياد النصارى  أقرت دار الإفتاء المصرية عبر بث مباشر قامت به من خلال صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعى فيس بوك، حيث أجاب الشيخ أحمد وسام أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية على سؤال مطروح من قبل المتابعين.

وهذا السؤال هو ما حكم الدين الإسلامي في أن يقوم المسلمين بتهنئة النصارى في عيد ميلاد السيد المسيح عيسى عليه السلام و،لمشاركة في أعياد النصارى، وقال وسام أن الأمر جائز فعله وهو يعتبر من باب مبادلة التحية، وهذا بناء علي ما ذكر في القرآن الكريم بأن من يلقي التحية علي المسلمين أن يقوموا المسلمين بردها أو برد أحسن منها.

كما أضاف وسام إلي أن الإخوة النصارى يقوموا بتهنئة المسلمين في أعيادهم، وقال وسام أيضا بل إنه لا مانع من أن نحتفل نحن المسلمين بهذه المناسبة وهى مناسبة مولد سيدنا عيسى عليه السلام، وذلك بناء علي قول الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم أنا أولى الناس بابن مريم.

تعرف على: حكم صلاة ركعتين ليلة العام الجديد 

الأعياد الأخري الخاصة بالنصارى 

حكم المشاركة في أعياد النصارى في الأعياد الأخري الخاصة بالنصارى، ما دام التهنئة لا تتطلب طقوس دينيه أو ممارسات عبادية تخالف عقائد الإسلام من قبل المسلمين، حيث تشمل الأعياد على مظاهر إجتماعي ووطنية، وقد أقرت الشريعة الناس على أعيادهم لحاجتهم إلى الترويح عن نفوسهم، ونص العلماء على مشروعية استغلال هذه المواسم في فعل الخير وصلة الرحم والمنافع الاقتصادية والمشاركة المجتمعية.

المصدر

زر الذهاب إلى الأعلى