حياة الرسولقصص دينية

تفاصيل زواج الرسول من السيدة عائشة

 

%25D9%2582%25D8%25B5%25D8%25A9 %25D8%25B2%25D9%2588%25D8%25A7%25D8%25AC %25D8%25B1%25D8%25B3%25D9%2588%25D9%2584 %25D8%25A7%25D9%2584%25D9%2584%25D9%2587 %25D9%2585%25D9%2586 %25D8%25B9%25D8%25A7%25D8%25A6%25D8%25B4%25D8%25A9 %25D8%25B1%25D8%25B6%25D9%2589 %25D8%25A7%25D9%2584%25D9%2584%25D9%2587 %25D8%25B9%25D9%2586%25D9%2587%25D8%25A7

عندما أتمت السيدة عائشة رضي الله عنها سن السابعة من عمرها
خطبها النبي صلى الله عليه وسلم، لكن الزواج تم عندما أتمت سن التاسعة من عمرها، كما
أنها ظلت تلعب مع صديقتها حتى بعد زواجها، كما أن السيدة عائشة كانت توجه النصيحة إلى
أهالي الأطفال أن يمنحوا للطفل حريته من اللهو واللعب والتمتع بطفولته، لكن كيف كانت
تفاصيل زواج الرسول صلي الله عليه وسلم من السيدة عائشة رضي الله عنها، هذا
ما سنعرفه في السطور التالية.

خطبة الرسول صلى
الله عليه وسلم من السيدة عائشة

عندما توفت السيدة خديجة رضي الله عنها وحزن عليها النبي
صلي الله عليه وسلم وأطلق على العام التي توفت فيه عام الحزن، اقترحت السيدة خولة
بنت حكيم على الرسول صلى الله عليه وسلم أن يتزوج من السيدة عائشة رضي الله عنها
ابنة أحب الناس إليه، فطلبوا من أم رومان أم السيدة عائشة أن تشاور أبو بكر الصديق
رضي الله عنه في أمر الزواج، فعندما عرضت الأمر على أبو بكر رضي الله عنه قال:
أخبري رسول الله أن يأتي.

ولم يتم زواج الرسول صلى الله عليه وسلم من السيدة عائشة
سريعًا، لكن
طالت فترة الخطوبة لمدة سنتين بسبب صغر عمر السيدة عائشة رضي
الله عنها، كان يوصي الرسول صلى الله عليه وسلم والدتها عليها ويطلب منها أن
تحفظها، وقد وقعت السيدة عائشة في حب النبي صلى الله عليه وسلم، وكانت تفرح
بزيارته لها، كما أنها كانت ترغب أن يأتي إليها ليلًا ونهارًا، كما أن النبي صلى الله
عليه وسلم و أبى بكر الصديق رضي الله عنه تركوا أهلهم عندما هاجروا إلى المدينة
المنورة، لكن عندما استقروا في المدينة طلبوا من أهلهم أن يأتوا إليهم ليستقروا في
المدينة.

زواج الرسول صلى الله
عليه وسلم من السيدة عائشة

و في السنة الثانية من الهجرة تحديدًا في شهر شوال فرح
المسلمون كثيرًا لسببين أولهما هوالإنتصار في غزوة بدر، وثانيهما هو زواج الرسول
صلى الله عليه وسلم من السيدة عائشة
، وذهب السيده عائشة رضى الله عنها إلى بيت
النبي صلي الله عليه وسلم.

وكان مراسم الزواج جميلة جدا حيث جهزت أسماء بنت يزيد السيدة عائشة، وقدم
الرسول صلى الله عليه وسلم الحليب إلى الضيوف وإلى السيدة عائشة رضي الله عنها،
كان المهر 500 دراهم، وكانت حجرتهما فيها فراش مصنوع من حشوة الليف.

 

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى