مواقف من حياة الصحابي ابى موسى الاشعرى

الصحابي ابى موسى الاشعرى صحابى جليل حضر كثير من الغزوات مع سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ومع الصحابه، ولاه الرسول صلاة الله وسلامه عليه كل من عدن وزبيد، وفى عهد عمر بن الخطاب ولاه البصرة، كما ولاه عثمان بن عفان الكوفة.

نسب الصحابي ابى موسى الاشعرى

هو أبو موسى عبد الله بن قيس الأشعري، ينتمى الى قبيلة الأشعريين اليمنية القحطانية، جاء أبو موسى الأشعري إلى مكة قبل الاسلام، وقد أعلن إسلامه في مكة المكرمة وارتحل إلى اليمن موطنه الاصلى.

الغزوات التي شارك أبى موسى الأشعرى

أو الغزوات التي شارك فيها ابى موسى الاشعرى مع رسول الله هى غزوة خيبر، كما أنه شارك في الغزوة التي قادها عمه ابو عامر الاشعري غزوة أوطاس لقتال فلول هوازن بقيادة دريد بن الصمة، والتى قتل فيها أبو عامر وقتل أبو موسى قاتل عمه.

فدعا لهما رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وشارك أبو موسى بعد وفاة الرسول فى الفتح الإسلامي للشام، وشهد وفاة أبو عبيدة ابن الجراح، وشارك الصحابي ابى موسى الاشعرى في فتح كل من تستر والرها سميساط وما حولهم.

تعرف على: من هو ابو موسى الاشعري

الأشعري وعثمان بن عفان

بعد استخلاف عثمان بن عفان عزل أبو موسى الاشعرى  وولى مكانه عبدالله بن عامر بن كريز على البصرة،عندما أخرج سعيد بن العاص من الكوفة طلب أهل الكوفة من عثمان أن يولى ابى موسى عليهم فولاه الكوفة التي كان قد أقام فيها بعد خروجه من البصرة، وظل حتى وفاة عثمان واليا عليها.

الاشعرى بعد عهد عثمان

بعد مقتل عثمان عزل على بن ابى طالب الصحابي ابى موسى الاشعرى، اختار ابى موسى الاشعرى الانضمام إلى حزب على بن ابى طالب بعد اندلاع فتنة مقتل عثمان بن عفان، الذي اختاره ليكون محكما .

بعد واقعة صفين لجأ الفريقان الى جلسة تحكيم وكان أبو موسى الاشعرى ضمن حزب على بن ابى طالب .

وفاة أبى موسى الأشعرى

اختلفت الروايات فى عام وفاة الصحابي ابى موسى الاشعرى، قيل انه مات سنة 42 هجرية، ورأى آخر أنه مات سنه 44 هجرية ، ويوجد اختلاف ايضا على مكان وفاته.

المصدر

زر الذهاب إلى الأعلى