ما هو أجر الحائض فى رمضان؟

أجر الحائض فى رمضان الحيض هو سنه  فرضها الله على كل أمرأه ودائما ما يأتى فى سن 15 سنه تقريبا وعلى حسـب هـرمونات كل فتـاه ولابد على كل اسرة أن تقوم بتعليم الفتايات صحة الصيام.

وهـو من الاشياء التى تصيب المرأه بالألم فى الفترة التى يأتى فيهـا من كل شهر وقد تكون لفترة من 3 الى 5 ايام متواصله مما يجعلها مجهدة فى هذه الفترة لذلك فرض عليها الفطار وقت الصيام والتوقف عـن الـعبادات وان المرأه تتعامل مع الحيض على انه شئ مقدر لانه فرض على جميع النساء فى العالم.

أجر الحائض فى رمضان

أجر الحائض فى رمضان كبير مما يصيبها من تعب وقد فرض الله عليها عدم الصيام فى رمضان ويكون اجره مثل أجر المسافر والمريض انه ليس عليهم أى حرج ولكن لابد عليها ان تقدى تلك الايام التى فطرتها فى رمضان بنفس عددها بعد شهر رمضان.

وكلاً من منع عنه عمل العبادات فله أجر كبير وعن قول رسـول الله لسيـدة عائشـة عـندمـا حاضت فى الحج ورئها تبكى فقال لها لا تحزنى فأنه أمر قد كتب على نساء العالم.

تعرف على: حكم قراءة القران للحائض في رمضان

أن الحيض مثل النفاس فا المرأه عندما تحيض لابد عليها الافطار حتى اذا حدث وتم نزول دم الحيض قبل المغرب او فى أى وقت اثناء النهـار بـداً من اذان الفجرحتى اذان المغرب.

آراء العلماء في هذا الأمر

وقد قال بعض الفقهاء في أمر أجر الحائض فى رمضان  أن المرأه تستطيع الصيام بـدون اغتسـال ولـكن الاغتسـال شرط اسـاسى لقيـام الصلاه فا المرأه فى ايام الحيض ليس عليها ان تصوم او تصلى وهكذا حتى لو انقطع الحيض يوم واحد ثم يعود مره أخرى لان كل هذه الايام تحسب من ايام الحيض.

هذا لا يعنى ان المرأه تتوقف ان استماع القرأن اثنـاء الحيض ومسموح لها ان تقول الاذكار فى الصباح والمساء ويمكنها ايضاً ذكر الله وعمل التسبيحات والصلاه علـى الرسول وان العبادات فى رمضان ليس فقط مقتصره على الصلاه والصوم فمن الممكن ان الحائض ان تقوم بأخراج الصدقات ومساعدة الاخرين ومن يقومون بالاعتكاف فى المساجد.

المصدر

زر الذهاب إلى الأعلى