من هو النبي الذي دفنه إبليس وهو حي؟

النبي الذي دفنه إبليس، هو شيث بن آدم عليه السلام، ولد بعد مقتل أخوه هابيل بخمسين عاما، وقد ورد عن ابن عباس أن حواء ولدت لآدم شيث ومعه أخته حزورا، فسماه الله عز وجل هبة الله لأنه جاء عوضا لآدم وحواء بعد أخيه هابيل الذي قتل، واسمه باللغة العربية شث واللغة السريانية شاث، وأما اسمه بالعربي فهو شيث، وكان عمر نبي الله آدم عليه السلام  مائة وثلاثون عاما في هذا الوقت، وسوف نتاول نقدم لكم معلومات أكثر عن هذا الموضوع في الفقرات التالية. 

النبي الذي دفنه إبليس

النبي الذي دفنه إبليس، إن أول شخص أغواه إبليس اللعين هو نبي الله آدم عليه السلام عندما وسوس له بأن يأكل الشجرة التي حرمها الله عليه ومنعه أن يأكل منها وزينها له هو وزوجته لكي يأكلوا منها، فكان نبي الله شيث عليه السلام أحد أبناء سيدنا آدم عليه السلام، وقيل أنه ولد بعد ابنه هابيل، وكان شيث هو النبي الأول بعد وفاة أبيه آدم، واختار له آدم هذا الإسم مخصوص لأنه معناه هبة الله، وقد اجتمع كل من قزم شيث والشيطان حتى قاموا بدفنه حيا والله أعلى وأعلم. 

تعرف على: قصة نوح عليه السلام أبو البشر الثاني

تولية شيث بعد أبيه آدم عليه السلام 

قبل أن يتوفى آدم عليه السلام بإحدى عشر يوما، فقام بتوصية شيث من بعده وكتب وصيته في كتاب وأعطاه إلىه وأمره بأن يخفي هذا الكتاب عن أخيه قابيل لأنه قد قتل هابيل حسدا، وكان شيث أفضل ابن عند آدم عليه السلام وأكثر شبها له عن إخوته، وقد أنزل الله عز وجل عليه خمسون صحيفة، وبعد توليته على قومه وسكنه في الجبل، منع قومه أن يختلطوا بقوم أخيه قابيل الذين كانوا ساكنين في السهل، لأن الشيطان أغواخم وأضلهم وقاموا باتخاذ الملاهي والمعازف ومن ثم غرقوا في اللهو. 

هل شيث عليه السلام كان نبيا؟ 

كان شيث عليه السلام نبيا من الأنبياء، وقد تولى الأمر بعد وفاة أبيه أدم عليه السلام، وقد ذكره النبي صلى الله عليه وسلم بأنه من الأنبياء الأربعة السريانيين  وقال أربعة سريانيون هم آدم وشيث وأخنوخُ وهو إدريس، وهو النبي الذي دفنه إبليس. 

زر الذهاب إلى الأعلى