معجزات سيدنا داوود عليه السلام

معجزات سيدنا داوود عليه السلام، وهب الله العديد من الأنبياء عليهم السلام معجزات كثيرة ، وذلك ليستطيعوا إقناع الناس بأنهم أنبياء الله، إن المعجزة تعد شئ خارق للطبيعة الكونية والتي لم يشهدها الناس من قبل، لهذا يصدقون من يفعلها بأنه نبي الله، وسوف نتحدث عن أحد الرسول وعن المعجزات التي من الله عليه بها، وهو نبي الله داوود علية السلام، لقد من الله عليه بالعديد من المعجزات.

الكتب السماوية التي أنزلها الله 

الكتب السماوية التي أنزلها الله على الأنبياء، أنزل الله رسالات وكتب سماوية على أنبيائه عليهم السلام، لكي يرشدوا الناس إلى وجود الله وإلى الطريق الصحيح، ومن ضمن هذة الكتب هو الكتاب الذي أنزله الله على نبيه داوود عليه السلام، وهو كتاب الزبور هو كتاب نبي الله داوود عليه السلام، وقد كان يحتوي على مئة وخمسين سورة لكن لا يوجد فيها أحكام لها علاقة  بالحلال والحرام، ولكن كانت عبارة عن مواعظ وحكم، وهو أحد الكتب السماوية الأربعة التي أنزلها الله تعالى على أنبيائه عليهم السلام.

تعرف على: قصة صبر سيدنا موسى عليه السلام

معجزات من الله بها علي النبي داوود عليه السلام

معجزات من الله بها علي النبي داوود عليه السلام، من ضمن هذة المعجزات هي الحكمة البالغة وفصل الخطاب، أعطى الله تعالى داوود عليه السلام الحكمة وفصل الخطاب، و معني الحكمة هي النبوة، ولها تفسير آخر حيث قيل أنها هي السنة أو علم السنن، و أما عن فصل الخطاب،  فقد قام السلف بالتعبير عنة بالعديد من المعاني فقالوا أنه هو القضاء والفهم به، وعلم القضاء، والفهم بشكل عام، كما قالوا أيضا أنه هو إصابة البينات وتكليف المدعي بالبينة وتكليف المدعى عليه باليمين، وقيل هو الأيمان والشهود.

عمل سيدنا داوود صانع للدروع 

عمل سيدنا داوود صانع للدروع كان هذا هو عمل سيدنا داوود عليه السلام و ساعده ذلك المعجزة التي وهبها الله له، حيث من الله عليه بمعجزة إلانة الحديد بين يديه،  لين الله تعالى الحديد بين يدي نبيه داوود فكان داوود- عليه السلام يفتل الحديد بين يديه مثل ما يفتل القطن وكان أيضا يلفه،  فساعدته هذه المعجزة في عمله، فقد كانت الدروع قبل داوود يتم تصنيعها من الصفيح وعبارة عن قطعة واحدة، فغير داوود في شكلها وجعلها من الحديد الصلب الشديد، وعلى شكل رقائق لينة مموجة.

دور الجبال والطير في معجزات سيدنا داوود عليه السلام

دور الجبال والطير في معجزات سيدنا داوود عليه السلام، كانت لها دور في المعجزات حيث كانت تسبح مع سيدنا داوود عليه السلام عندما يقرأ الزبور وذلك بسبب حلاوة صوته.

المصدر

زر الذهاب إلى الأعلى