الفرق بين سنن الوضوء وفروض الوضوء

 لقد وردت في أحاديث كثيرة تحث الناس على الوضوء بإتقان – وإتمامها يعني إتقانها بشكل سليم, وذلك باتباع فرائض الله في الوضوء وسنن الوضوء لرسول الله محمد  صلى الله عليه وسلم, حيث إن الوضوء ينقسم إلى فرائض وسنن ثنها سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم, أي أن يوجد بعض المستحبات التي نفعلها في الوضوء وهي ليست فرض ولكن سنة عن سيدنا محمد.

معنى كلمة الوضوء؟

كيف يشتمل الوضوء على الفرائض والسنن, وتوضح قواعده بالتفصيل تحت عنوان: أركان الوضوء, ولكن الخصائص العامة للاستحمام الصحيح هي كما يلي: ان يذكر المسلم النية قبل الوضوء فإن الوضوء باطل إلا مع النية, فلا يجوز الوضوء بدون النية, ثم يغسل يديه ثلاث مرات,فحكم غسل اليدين 3 مرات في السنة.

بعد ذلك يتمضمض ويستنشق, وتعريف التمضمض هو الماء الجاري في الفم, أما الاستنشاق فهو استنشاق الماء بالانف, وهذا مذكور في الحديث عن عثمان رضي الله عنه في وصف الوضوء للنبي صلى الله عليه وسلم, من المستحب تكرار المضمضة والاستنشاق ثلاث مرات.

اقرأ أيضا: هل يجوز الوضوء في الحمام؟

تختلف سنن الوضوء عند العلماء فما هي عندهم؟

  • السنن عن المالكية: تُعد سنن الوضوء عند المالكية هي أن يغسل المسلمين أيديهم إلى المرفقين، والالمضمضه ثلاث مرات والاستنشاق ثلاثا، والحفاظ على ترتيب غسل أجزاء الوضوء,  ثم بعد ذلك مسح الرأس بالماء المتبقي في يدك.
  • سنن الوضوء عن الشافعية: تبلغ سنن الوضوء عن الشافعية حوالي ثلاثين سنة, بما في ذلك الغرغرة والاستنشاق بالماء بالغرفه واحدة، وهذا يتكرر 3 مرات امسح الرأس كله أو جزء منه، ثم تحرك الخواتم التي توجد باليد لكي يصل الماء أسفلها, وابدأ في غسل اليدين والقدمين.
  • سنن الوضوء عند الحنفية: بلغ سنن الوضوء عن الحنفية سبع عشرة سنة، بما في ذلك النية للحفاظ على ترتيب غسل أعضاء الجسد في الوضوء حتى لو حُكِّت الأذنين من الرأس بالماء، وغسل أصابع القدمين وأصابع القدمين قبل القدم, المضمضة بغرفة واحدة واستنشاق ثلاث مرات بثلاث غرفات.

المصدر

زر الذهاب إلى الأعلى