فتاوىرمضان

ما هو الاستمناء عمدا في رمضان؟ وهل يبطل الصيام؟

الاستمناء عمدا في رمضان يتساءل الكثير والكثيرمن الشباب المسلم. وخاصة أننا في الشهرالفضيل شهر رمضان المعظم عن هذا الأمر. وأثناء الصيام وفي نهار رمضان. وهل يجوز القيام بهذا العمل المقزز من الأساس في رمضان أوغيره؟

فهيا بنا عزيزي القارئ سنتحول معا في معرفة الإجابة على هذه الأسئلة. وما حكم الدين بها. كما سوف نذكر آراء العلماء.

اولا العادة السرية

هي قيام الفرد بتدليك الأعضاء التناسلية.  مما يثير الشهوة لديه. وهي ليست بديلة عن العملية الجنسية الكاملة.

ثانيا ما مفهوم الاستمناء عمدا ودون عمد

الاستمناء عمدا: أن تبيت النية علي ُإثارة الشهوة لديك.  وتقوم بذلك لتحقيق المتعة. ومن يقوم بهذا الفعل فهو آثم فلا يجوز.

الاستمناء دون عمد (الاحتلام): أن يقوم الإنسان برؤية ما يثير شهوته. وهونائما فيحدث إنزالا للمني.

آراء الإئمة في الاستمناءعمدا في رمضان.

رأي بن باز: يرد شيخ الإسلام على أحد السائلين. والذي يريد أن يستفسر ماحكم الدين فيمن قام بالاستمناء في نهار رمضان؟. وقد أقدم علي التوبة فيما بعد. ويرد عليه الشيخ موضحا
أن تتوب وتستغفر.

وعليك كفارة الاستمناء عمدا في رمضان (أن تعتق رقبة)عن هذا الفعل وعدم تكراره. فإن لم تستطع فصم 60 يوما، فإن لم تستطع فقدم طعاما ل 60 مسكينا. وهذا هوكفارة الجماع.
أما الاستمناء عمدا في رمضان. أن تقضي هذا اليوم وتكثر من التوبة والاستغفار. وكفارة المرأة تتساوي المرأة مع الرجل في الكفارة.

• وكما يرى الدكتور عبد العزيز الفوزان أحد مشايخ الفتوي بالمملكة السعودية بتحريم العادة السرية. وفي كل الأحوال في رمضان وغير رمضان. وأيضًا يكون لها كفارة متفق عليها من قبل جمهور العلماء المسلمين .

رأي دار الإفتاءالمصرية: رد الشيخ عويضة عثمان أمين الفتوي بدارالإفتاء المصرية. بالإضافة إلى أن الاستمناء باليد أو بأي طريقة يخرج بها الإنسان المني. مفطرة للصائم وعليه أن يتوب ويستغفر. وأن يقضي هذا اليوم مرة أخرى، وألا يعود لهذ الفعل ثانية.
وقد استعرضنا معا عزيزي القارئ من خلال الإجابة علي الأسئلة والاستفسارات، حكم الاستمناء عمدا في رمضان، وكفارة ذلك. ونتمنى من الله أن نكون وفقنا في ذلك.

المصدر

زر الذهاب إلى الأعلى