هل القيء يفسد الصلاة؟

هل القيء يفسد الصلاة هذا هو التساؤل الذي يحتاج إلى إجابة وافية عنه الكثير من المسلمين حيث أن الصلاة تعد الركن الأعظم بعد الشهادتين، وهي عماد الدين لذا فقد جاء الحرص من قبل كل مسلم على أن تكون تأدية الصلاة على الوجه الأكمل دون أي نواقض للوضوء، وفيما يلي من فقرتنا التالية نوضح هل ينقض الوضوء وتفسد الصلاة بعد التقيؤ أم لا فهذا هو ما سنتحدث عن هل القيء يفسد الصلاة بمزيد من الإيضاح والتفصيل.

هل القيء يفسد الصلاة؟

إن سؤال هل القيء يفسد الصلاة هو ما سنتعرف على إجابته من خلال تلك الفقرة حيث أن العديد من علماء الأمة قد ناقشوا تلك المسألة الهامة، وقد قال العالم والإمام ابن باز أن كل شخص يكون لديه النية والعمد في التقيؤ ثم أخرج القيء من فمه أثناء الصلاة فهذا الأمر يبطل الصلاة، ولكن في الحالة التي يكون فيها المسلم المؤدي للصلاة قد غلبه القيء فهذا لا يكون سبب في إفساد الصلاة.

تعرف على: هل جل الاكريليك يمنع الوضوء؟ 

رأي دار الفتوى في الأمر

تساؤل مطروح من قبل المسلمين ألا وهو هل القيء يفسد الصلاة فقد اهتمت دار الفتوى بالعرض التفصيلي لإجابة شافية عن هذا التساؤل الهام خاصةً وأنه يتعلق بفرض الصلاة حيث أنها أحد الأركان للدين الإسلامي، وقد أقرت دار الإفتاء بأنه ليس من النواقض للوضوء، ولكن في الحالة التي يصاب بها البدن أو جزء منه بالمخرجات من القيئ عن طريق الفم فلا بد من أن يتم إزالة الآثار لهذا التقيؤ، وذلك حتى تكون الصلاة التي يؤديها الشخص صحيحة، وتامة، وكان ذلك الرأي بإجماع علماء الفتوى، وهي رد كافي وشامل عن التساؤل المطروح. 

تحدثنا فيما سبق عن إجابة واضحة ومفصلة عن هل الوضوء يفسد الصلاة حيث أن ذلك الشأن أمر يمس كل مسلم لديه اهتمام بدينه، حيث أن الصلاة تعد هي العماد لدين كل مسلم، وهي أساس دخوله الإسلام بعد إتمامه للاعتراف بوحدانية الله سبحانه وتعالى، وأن النبي محمد صلى الله عليه وسلم هو رسول الله، وقد تعرفنا على حكم القيء حال الصلاة بالتفصيل.

زر الذهاب إلى الأعلى