فضل سورة يس للميت كل ليلة

فضل سورة يس للميت، يقوم الكثير من الناس بقراءة السور والآيات الكريمة من القرآن الكريم على الميت، ولذلك يسألون عن هل قرأت القرآن الكريم تنفع الميت، وهل هناك سورة معينة أو آيات معينة تكون أفضل في القرآن عن غيرها، فهناك البعض يعتقد بأن القرآن لا يفيد الشخص بعد الموت ولا فائد من القراءة،للشخص بعد وفاته ومن ضمن هذه السور سورة يس، كما يتساءلون عن المكان الذي يمكن به قراءة القرآن الكريم للميت لكي ينتفع به، مثل المنزل أو القبور أو المساجد وماهو المكان الجائز شرعا، وأيضا الوقت الذي يمكن القراءة به، مثل قبل الجنازة أو بعدها.

قراءة سورة يس للميت وتأثيرها عليه

  • قراءة سورة يس للميت وتأثيرها عليه، من الاعتقادات الخاطئة أن القرآن الكريم لا يفيد الشخص بعد الموت، وكذلك سورة يس، ولكن الأمر الصحيح هو أن القرآن الكريم يعتبر من أفضل وأحسن العبادات فمن خلاله يقترب الشخص من ربه ويتقرب له، وهو من العبادات التي أوصى بها الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم أمته.
  • وايضا أوصاهم بقراءة القرآن الكريم للميت، فقراءة القرآن على الإنسان بعد الموت يكون في هذا فضل عظيم له سواء كانت القراءة في منزله أو في المسجد أو بعد صلاة الجنازة وأيضا قبلها، وكما يجوز أيضا عند القبر،  وهذا كله جائز شرعًا، وكذلك قراءة سورة يس للميت، يكون لها فضل عظيم عليه.

تعرف على: حكم قراءة سورة البقرة لقضاء الحاجة

القرآن الكريم يفيد الشخص بعد الموت

  •  القرآن الكريم يفيد الشخص بعد الموت، كما أن فضل قراءة القرآن يستمر مع الشخص حتى بعد وفاته، ولذلك عندما يتم قراءته علي الميت بعد الوفاة وهو قد انقطع عمله ولا يستطيع بعد الموت عمل شئ من العبادات تنجيه من العذاب الأليم الذي سوف يراه داخل القبر، لذلك تلاوة بعض الآيات قد تكون لها فضل عظيم له.
  • وكذلك الحال بالنسبة لمسألة قراءة سورة يس للميت وهو في قبره، فهي تكون لها فضل عظيم، فعند قراءتها تنزل عليه بنفحاتها وتجلياتها ورحماتها بردا وسلاما عليه في القبر وتنير له القبر وتكون مؤنثه له في وحدة وكلمة قبره، ولقراءتها ثواب عظيم للميت.
  • لذلك أوصي بها الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم أمته، كما أمرهم بتلاوتها على موتاكم كما قال عنها أنها قبل القرآن الكريم، كما إجتمع جمهور العلماء على أن قراءتها للشخص عند الاحتضار للموت تخفف من سكرات الموت استنادا لكلام الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم.

المصدر

زر الذهاب إلى الأعلى