شروط ملابس المرأة في العمرة

ما هي شروط ملابس المرأة في العمرة؟ يلزم لكلا من العمرة أو الحج طقوس خاصة من الرجل والمرأة وذلك أثناء زيارتهم لبيت الله الحرام، ومنها طريقة اللبس، ومن أجل ذلك يبحث العديد من الأشخاص عن شروط ملابس المرأة في العمرة، وهذا ما سنقوم بتوضيحه في ما يلي من سطور من خلال ذكر ما يجوز للمرأة ارتدائه أثناء العمرة وما لا يجوز عليها ارتدائه.

شروط ملابس المرأة في العمرة

  • يكثر الكلام حول شروط ملابس المرأة في العمرة بما يتناسب مع أحكام الشريعة الإسلامية، ويمكن الفصل في هذه المسألة أنه في جميع الأحوال يلزم على المرأة المسلمة أن ترتدي الزي الشرعي الذي أمرها به الله عز وجل.
  • وبذلك يمكننا القول أنه لا يوجد لباس محدد ينبغي على المرأة لباسه، وإنما ما يتوجب على المرأة فعله أثناء أدائها لمناسك العمرة هو لبس ملابس عادية بشرط ألا تخالف مبادئ وأحكام الدين الإسلامي.
  • وبالتالي إذا يجب على المرأة المسلمة ارتداء ملابس فضفاضة غير ملفتة للانتباه ولا تظهر ما تحتها من عورة، بالإضافة إلى أنه يجب على المرأة المعتمرة عدم التحلي بأي زينة أو ملاحقاتها.
  • ومن شروط ملابس المرأة في العمرة أيضا عدم التشبه بالرجال في لبسها، ومما يدل على ذلك قول السيدة عائشة رضي الله عنها أنها قالت “المُحرمةُ تلبسُ من الثيابِ ما شاءت إلا ثوبًا مسَّه ورسٌ أو زعفرانٌ ولا تتبرقعُ ولا تتلثَّمُ وتسدلُ الثوبَ على وجهِها إن شاءتْ”.
  • وأخيرا يشترط في لباس المرأة المعتمرة أن يكون لباسها ساتر لجميع بدنها، وذلك لأنه معروف أنها سوف تخالط رجال أجانب عنها.
  • ومما يدل على ذلك، قوله تعالى مخاطبا النبي (ص) “يَاأَيُّهَا النَّبِيُّ قُلْ لِأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاءِ الْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِنْ جَلَابِيبِهِنَّ ذَلِكَ أَدْنَى أَنْ يُعْرَفْنَ فَلَا يُؤْذَيْنَ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَحِيمًا”.

الملابس التي يجوز للمرأة ارتداءها في العمرة

  • أشرنا سابقا أن المرأة يجوز لها لبس ما تريد أثناء العمرة بشرط ألا يخالف أحكام الشريعة الإسلامية، كما أنه ليس هناك لون معين تلتزم المرأة به، والقاعدة أن كل لباس يصح للمرأة أن تصلي به يصح لباسه في العمرة.
  • من الملابس التي تجوز للمرأة أثناء العمرة ملابس المخيط وتشمل جميع الأنواع التي تندرج تحتها سواء في الشكل أم النوع طالما كانت ساترا لها.
  • إن من شروط ملابس المرأة في العمرة أنه يجوز للمرأة المعتمرة كذلك أن ترتدي الخفين (الجوارب) وكذلك يجوز لها أن تلبس النعل.

 تعرف على: كيفية أداء أعمال الحج بالخطوات الصحيحة

الملابس التي لا يجوز للمرأة ارتدائها في العمرة

هناك بعض الملابس التي يحرم المرأة المعتمرة ارتدائها خلال فترة الإحرام ومن ضمنها:

  • يحرم على المرأة المعتمرة تقليم أظافرها سواء أظافر اليدين أو الرجلين طوال فترة إحرامها، اللهم إلا إذا كان هناك عذر شرعي أو ضرورة طبية، كذلك لا يجوز للمرأة أن تقص أي جزء من شعر رأسها أو من جميع أجزاء البدن.
  • يجب على المرأة المنتقبة أن تخلع نقابها أثناء فترة الأحرام، وكذلك الأمر بالنسبة للخمار أو القفازين لتغطية يدها.
  • يمنع كذلك على المرأة المعتمرة أن ترتدي لباس يثير الفتنة حتى في المنزل والخلوة مما يثير شهوة الزوج وبذلك يكون هذا الأمر من ضمن مقدمات الوطء.
  • يحرم على المرأة المعتمرة أن ترتدي الثياب المحلى بالزينة أو التعطر ونفس الأمر بالنسبة للمرأة التي تضع الرائحة على جسدها مباشرة.

نصائح للمرأة المعتمرة

بعد أن ذكرنا شروط ملابس المرأة في العمرة، نذكر بعض النصائح الهامة التي ينبغي على المرأة المعتمرة العمل بها وهي:

  1. يجب على المرأة أن تنوي قبل الخروج من بيتها والعزم على أداء مناسك العمرة حتى يتقبل الله منها إن شاء الله.
  2. يلزم على المرأة أن تصطحب معها محرم أداء المناسك، حيث أن العمرة من المرأة بدون محرم من الأشياء المخالفة لمبادئ الشريعة الإسلامية.
  3. من الأمور اللازمة التي يجب التنويه لها تجنب اصطحاب أي من المعطرات أو أدوات الزينة أو استخدامها بأي من الأشكال طوال فترة الإحرام.
  4. ينصح بعدم ارتداء لباس أبيض، وذلك حتى لا يقال أنها تتشبه بالرجال، أضف إلى ذلك أن اللون الأبيض ليس باللون الساتر للمرأة.
  5. وأخيرا يجب على المرأة الالتزام بجميع القواعد وكافة القوانين الخاصة بكيفية أداء العمرة التي تفرضها المملكة.

زر الذهاب إلى الأعلى