12 سنة من سنن عيد الفطر

سنن عيد الفطر إن للمسلمين عيدين عيد الفطر وعيدالأضحى، ولكل عيد سنن، وإليك عزيزي القارئ نستعرض معا سنن عيد الفطر ونتذكرها معا.

الاغتسال ليلة العيد:

أوصانا الرسول-ص- بالاغتسال والحرص علي النظافة الدائمة، وخاصة استعدادا ليوم العيد، فالغسل والعطر والسواك من سنن عيد الفطر المبارك.

لبس أفخر ثياب وأحلاها عندك:

انتقاء ثيابا طيبة لديك وارتدائها، فهو يوم العيد يستحق كل التقدير، كما فعل الرسول- ص- وتشبه به بن عمر- رضي الله عنه.

التوجه إلي المصلى والتمهل أثناء السير، والعودة من طريق آخر:

يستحب أثناء التوجه إلي ساحات الصلاة عدم السير سريعا، والتباطؤ والتأني في السير.

التكبير الدائم حتي ساحة الصلاة:

يرتبط التكبير كثيرا بصلاة العيدين، أو بأيام العيد، فعلي الرغم من ضرورة التكبير الدائم في حياتك كمسلم، ولكن يستحب الإكثار من التكبيرأثناء التوجه لصلاة العيد.

الصلاة خارج المساجد في ساحات:

يستحبب الصلاة في ساحات كبيرة مخصصة للصلاة، وعدم الصلاة في المساجد إلا بالضرورة.
صلاة العيد تصلي منفردة لا صلاة قبله أو بعده.

الذهاب مبكرا إلى الصلاة:

الاستعداد والذهاب إلي الصلاة قبلها بوقت كافي، ودوام التكبير وكثرة التكبير أثناء السير والجلوس انتظارا للصلاة.

صلاة النساء جماعة أيضا في الساحات المخصصة:

يجوز خروج النساء لتصلي في صفوف نسائية خلف الرجال، مع الالتزام الكامل بالحجاب، وعدم ارتداء أزياء تثير الفتنة.
اصطحاب الأطفال مع ذويهم: كان الرسول- ص- يحب الأطفال كثيرا، فأوصانا عليه الصلاة والسلام، باصطحابهم معا، وهذا ما يفرحهم كثيرا.

الأكل يوم العيد:

بعد الانتهاء من صيام رمضان، يأتي يوم عيد الفطر، لكي يعطي الرخصة للمسلمين بالإفطار، ولذلك حرم الصيام يوم العيد.

تعرف على: كيفية أداء صلاة العيد

صلاة العيد بلا آذان ولا إقامة:

صلاة العيد ليس لها آذان أو إقامة، لكي تتميز عن باقي الصلوات.

عدم الانصراف سريعا بعد الانتهاء من الصلاة:

من المعروف أن عيد الفطر هو يوم للاحتفال، و عيد يجتمع فيه الناس، ويحتفلوا ويتبادلوا التهاني، فيستحب عدم الانصراف بعد تمام الصلاة سريعا.

التهنئة بين المسلمين:

عند لقاء أخيك المسلم أوصانا الرسول ص بتبادل التهنئة، والدعاء لأخيك المسلم.

ضرب الدفوف:

حيث أنه يوم احتفال ديني فيجوز ضرب الدفوف، والغناء ليوم العيد تعبيرا عن الفرحة والسرور من سنن عيد الفطر.
هكذا استعرضنا معا سن العيد، لكي تطبقها في العيدالقادم إن شاء الله فتقبل الله منا ومنكم.

المصدر

زر الذهاب إلى الأعلى