ما هي أعمال يوم عرفة لغير الحجاج؟

أعمال يوم عرفة لغير الحاج هو الموضوع الذي يبحث عنه المسلمين سعيًا منهم للحصول على المغفرة والرحمة الإلهية والعتق من النار حتى يتساووا مع الحجاج الذين يتخلصون من جميع ذنوبهم بأداء فريضة الحج مثلما يتجردون من الملابس الدنيوية.

يعتبر يوم الوقوف على جبل عرفات هو نموذج صغير جدًا من يوم القيامة لكثرة الحجيج في هذا اليوم لرمي الجمرات على إبليس اللعين.

أعمال يوم عرفة لغير الحجاج

لا تقتصر أعمال يوم عرفة على الحجاج فقط ولكن توجد أعمال يوم عرفة لغير الحجاج وهي أعمال متعددة هي:

  • الصيام الذي يؤدي لرفع درجة غير الحاج وزيادة الحسنات وتكفير الذنوب والسيئات وذلك طبقا لما جاء في الحديث النبوي الشريف الذي أكد أن الصيام في هذا اليوم يكفر ذنوب العام الذي يسبقه وأيضًا العام الذي يليه.
  • الدعاء بكثرة والإكثار من الشهادة لأن النبي صلى الله عليه وسلم أكد على أن الدعاء في هذا اليوم هو خير الأدعية وأن أفضل ما يقال في هذا اليوم هو شهادة التوحيد.
  • غض البصر وحفظ الجوارح فلا يجب النظر على السيدات في هذا اليوم بشكل خاص حتى يحصل الإنسان على المغفرة من الله سبحانه وتعالى.
  • الإكثار من صلوات النوافل ومن الأعمال الصالحة حتى يتشابه مع المجاهد في سبيل الله كما جاء في الحديث النبوي المذكور في صحيح البخاري عن فوائد كثرة الأعمال الصالحة في الـ10 أيام الأولى من شهر ذي الحجة بشكل عام وفي يوم عرفة بشكل خاص.

ما هي فضائل يوم عرفة؟

يوم عرفة له فضائل كثيرة هي:

  • يوم عرفة هو الذي أتم فيه الدين الإسلامي وذلك بناءً على الآية القرآنية التي نزلت في هذا اليوم بأن الدين الإسلامي قد اكتمل وأن النبي صلى الله عليه وسلم هو خاتم المرسلين لأن الله رضي لنا الدين الإسلامي دينًا.
  • يعد يوم عرفة من الأيام العظيمة لأن الله سبحانه وتعالى أقسم به مثلما أقسم بالفجر والليالي العشر فهو اليوم المشهود (كما يقول بعض العلماء).
  • من أهم أفضال يوم عرفات أنه اليوم الذي يغفر فيه الله الذنوب للعباد الصالحين والصائمين في هذا اليوم سواء كانوا من الحجاج أو غير الحجاج.

بذلك علينا السعي للتقرب إلى الله سبحانه وتعالى خاصة في هذا اليوم وذلك من خلال أداء أعمال يوم عرفة لغير الحجاج شريطة أن تكون النية خالصة لله سبحانه وتعالى حتى نحظى بالرحمة والمغفرة.

زر الذهاب إلى الأعلى