ما هو فرض الكفاية؟

ما هو فرض الكفاية؟ هو من الأحكام الفقه الشرعية، وهو من الفروض التي يجب أن يتابعها المسلم، وأنه سمى فرض كفاية، أن ليس الجميع قد فعلوا هذا الفرض، ولكن قام به البعض واكتفى به، وإن من ترك فرض الكفاية فهو آثم، إذا تركه الجميع قد يحاسبون على ذلك، لأنهم قد يمحوا فرض من فروض الفقه والشرع، وأيضا فرض الكفاية، هو اكتفاء بعض المسلمين القيام بهذه الأفعال، وان من تركه إثم، وان من تركه دون سبب فقد يحاسب ويكون من الآثمين.

 من فروض الكفاية

  • صلاة العيد.
  • وصلاة التسابيح.
  • وصلاة الجنازة
  • وصلاة الكسوف
  • الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر
  • تعلم حرف النبيت
  • رد السلام
  • تحرير رقبة
  • تعلم العلوم الشرعية.

وغيرها من الأعمال التي تدرك تحت مسمى فرض الكفاية، وان من يتركها إثم ومن يفعلها يجزيه الله الجزاء الحسن، ويكون ثوابه كبير.

وقد يكون في بعض الأمور فرض الكفاية فرض عين، أي يجب على المسلم فعلة، وأنه يحاسب إن لم يقوم به، وأنه واجب فعله، مثل أن يأمر بالمعروف وينهى عن المنكر.

كما أنه يجب على المسلم عند رويه من يفعل معصية أنه ينهيه عنها، ويأمره بالبعد واتباع دين الله وسنه رسوله، لأن إذا تركنا كل من يفعل المعصية قد تكثر المعاصي وينتشر الفسق.

أهمية فرض الكفاية

  • الاقتداء بالأحكام الشرعية
  • لاقتدى بتعاليم الدين وسنه الرسول
  • الحفاظ على أمور للشريعة الإسلامية
  • نشر الأمور الدينية والبعد عن البدع.
  • الحفاظ على اتباع أوامر الرسول ونشرها.
  • التقرب إلى الله.

فإن اتباع فروض الكفاية تنشر الأمور التي أمر الله بها، وان عندما يتركها جميع المسلمين، قد تنسي ولم يقوم بها أحد، وأنه قد يسقط جزء من الشريعة، فمثلا يصلى بعض الناس صلاة الجنازة، فإذا لم يتبع المسلم الميت ويصلى عليه، يسقط جزء من أوامر الله ورسوله.

وقد يصبح دفن المسلم دون صلاة بدعه، وغيرها من الأمور، وأن يجب على المسلم الإكثار من عمل الكثير من فروض الكفاية، حتى يعم الخير، ويحيى أمور الدين والشريعة الإسلامية، وتصبح الشريعة الإسلامية نهج حياه المسلم ليعم الخير على المجتمع.

زر الذهاب إلى الأعلى