لماذا حرمت الصدقة على أهل البيت؟

لماذا حرمت الصدقة على أهل البيت رغم أنهم أقرب الناس بالنسبة لأي انسان، وهناك أيضًا اختلاف حول تعريف أهل البيت غير مسألة عدم جواز الصدقة عليهم، فسوف نوضح من هم أهل البيت ورأي الفقه في تلك المسألة بإيجاز حتى يستفيد القارئ ويزيل أي لبس لديه في تلك المسألة.

لماذا حرمت الصدقة على أهل البيت؟

سنبدأ أولا ببعض الآراء حول من هم أهل البيت قبل الإجابة عن لماذا حرمت الصدقة على أهل البيت؟، فبعض العلماء ذهب إلى أن أهل البيت هم:

  • آل البيت فيروا أنهم بنو هاشم أو بنو عبد المطلب.
  • أما الرأي الثاني فيرى أن أهل البيت هم الزوجات والذرية.
  • الرأي الثالث أنهم الزوجات على وجه الخصوص.

القصد من الصدقة هو تطهير الأموال، ويرجع تحريم مال الصدقة على النبي وأهل بيته هو إعلاء لمكانتهم، ويفضل التبرع بكامل مال الصدقة للمحتاجين، فلا يجوز للنبي أن يأخذ من مال الصدقات بل لابد أن توزع جميعًا على المحتاجين والفقراء.

تعرف على: أعظم مراتب الدين

مكانة آل البيت

لآل بيت النبوة مكانة خاصة وشأن رفيع بين عامة الناس، فزوجات الرسول صلى الله عليه وسلم  عرفوا بأنهم أمهات للمؤمنين، وبنات النبي ونسلهم من الأشراف لهم مكانة خاصة عند المسلمين وقدسية خاصة، حتى الآن  ولآخر الزمان يتيمن بهم وبسيرتهم المسلمون جميعًا ويذهبوا لزيارة الأضرحة الخاصة بهم طلب لحلول الخير والبركة.

ومن الفضائل الخاصة بأهل البيت:

  • الصلاة والسلام على آل بيت النبوة في كل وقت وقد قرن الصلاة والسلام على نبينا الكريم صلى الله عليه وسلم بأهل بيته.
  • قد أوصى النبي كثيرًا بأن يبر المسلمون بأهل بيته ولا يؤذونه عليه الصلاة والسلام فيهم.
  • قد ذهب الله عن الرجس وطهرهم وميزهم عن بقية البشر أجمعين.
  • هم أمان للأمة الإسلامية فهم من نسل خير خلق الله أجمعين ونزهم الله عن الفسق والخبائث.
  • لابد من يحبهم جميع المسلمين ويتوسلون ابهم لمكانتهم الرفيعة عند الله عز وجل.

ونكون هنا قد تعرفنا أن الجواب عن لماذا حرمت الصدقة على أهل البيت هو إكرامًا وإعلاء لمكانتهم بين البشر، فقد جعلها الله عز وجل لبقية المسلمين باستثناء أهل البيت رفعة لهم، وقد نأى النبي بنفسه وأهل بيته أن يتهم بأنه يأخذ بشيء من الصدقات لنفسه.

زر الذهاب إلى الأعلى